ويندسور : مظاهرة ضد إغلاق مصنع جينرال موتورز للسيارات

اجتمع المئات من عمال نقابة يونفور من مختلف أنحاء أونتاريو في وندسور لمحاولة إعادة إقناع شركة جنرال موتورز لصناعة السيارات بالتراجع عن قرارها إغلاق مصنعها في أوشاوا.

وقال جيري دياس رئيس نقابة يونيفور إن  ” الرسالة الموجهة إلى جنرال موتورز واضحة: إذا كنت تريد أن تبيع هنا، يجب عليك أن تنتج هنا.”

وترفض النقابة التخلي عن مطلبها  رغم أن إدارة جنرال موتورز كررت هذا الأسبوع نيتها في إغلاق مصنع أوشاوا بحلول نهاية العام.

وأوضح جيري دياس أنّه يرفض أن يُقال “أنه أمر لا مفر منه.”

وأصاف أنّه إذا لم تعيد جنرال موتورز النظر في هذا القرار، والذي يمسّ 2500 عمل، فإن مبيعات الشركة ستتأثر في كندا .

في الكلمة التي ألقاها أمام المتظاهرين ، اتهم جيري دياس الرئيسة والمديرة العامة لجنرال موتورز ماري بارا بالجشع واحتقار الشعب بعد اعلان الشركة يوم الجمعة زيادة إيراداتها المتوقعة لعام 2

وطلبت النقابة من رئيس الحكومة الكندي جوستان ترودو ورئيس حكومة مقاطعة أونتاريو ودوغ فورد ترتيب لقاء مع ماري بارا.

ويقول الصحفي المختص في مجال السيارات بينوا شاريت :”عندما تتخذ شركة جنرال موتورز قرارًا، فإنّها،بشكل عام، لا نعيد النظر فيه.”

وفي ديسمبر كانون الأول، قال متحدث باسم جنرال موتورز إن الانتاج المسط لا يحتاج إلى كل مصانع الشركة.

(راديو كندا الدولي/سي بي سي)