رئيس شرطة تورونتو “قلق” من تزايد عمليات إطلاق النار

عبّر أمس الاثنين مارك ساندرز، رئيس شرطو تورونتو، عن قلقه  من حصيلة ثلاثة أيام دامية في مدينته التي سجّلت خمسة عشر جريحًا إثر سلسلة عمليات إطلاق للنار.

وقال قائد الشرطة إنه شعر بالانزعاج بشكل خاص من إطلاق النار صباح الاثنين الباكر في ملهى ليلي في شمال المدينة. وأدى ذلك إلى جرح خمسة أشخاص  من بينهم رجل أصيب بجروح خطيرة.وتقول ستايسي ديفيس ، المتحدثة باسم الشرطة ، إنه لأمر مدهش أنه لم تقع إصابات أكثر.

وحث عمدة تورونتو، جون توري الحكومة الفدرالية مرة أخرى على حظر المسدسات وتقييد الإفراج بالكفالة. ومن جانبه، شجب قائد الشرطة تهريب الأسلحة من الولايات المتحدة.

ويقول مارك ساندرز إن موجة عمليات إطلاق النار الأخيرة لا تعكس عطلة نهاية أسبوع “طبيعية” في تورونتو. وكانت عطلة نهاية هذا الأسبوع طويلة ، بسبب عطلة رسمية يوم الاثنين ، وكانت هناك العديد من الأحداث في المدينة ، بما في ذلك مهرجان كاريبانا.

ويعترف قائد الشرطة بوجود المزيد من الحركة في الحانات ليلاً ، لكنه لم يرغب في اتهام مهرجان الكاريبي.وأضاف أن معظم حوادث إطلاق النار وقعت في ساعة متأخرة ما يجعلها دون تأثير على الأسر والأطفال

(راديو كندا الدولي / سي بي سي)