نحو رفع دعوى جماعية ضد مصرف كابيتال وان

قدّم مكتب محاماة في أونتاريو طلبا للسماح له برفع دعوى جماعية نيابة عن الكنديين المتضررين من سرقة البيانات الشخصية التي كشف عنها مصرف كابيتال وان الأمريكي.

وتطلب دعوى مكتب دايموند ودايموند  (Diamond & Diamond) تعويضًا للكنديين الذين تقدموا بطلب للحصول على بطاقات ائتمان من المصرف بين عامي 2005 و 2019.

ومقدمة الطلب الرئيسية تُدعى ينا ديل غيددس من مدينة بولتون في مقاطعة أونتاريو. وقد حصلت على بطافة ماستر كارد من طرف متجر التجزئة كوستكو.

وتشير الدعوى إلى أن مصرف كابيتال وان يدير أيضًا بطاقات ائتمان مقدمة من قبل كبار تجار تجزئة آخرين ، بما في ذلك شركة هدسون باي.

وقد ذكرالمصرف أن ما يقرب من ستة ملايين شخص في كندا وقعوا ضحية للانتهاك الأمني ​​وأن مليون رقم ضمان اجتماعي كانوا من بين البيانات السرية التي تمت سرقغها.

ويطلب مكتب المحاماة بتعويض جماعي تتجاوز قيمته 350 مليون دولار كتعويض مالي وأشكال أخرى من التعويضات للمدعين.

وتم رفع الدعوى أمام في محكمة أونتاريو العليا في تورونتو. وأعلن مكتب محاماة آخر الأسبوع الماضي أنه يفكر في رفع دعوى جماعية مماثلة ضد كابيتال وان في فانكوفر.

(راديو كندا / سي بي سي / وكالة الصحافة الكندية)