الساحة ملتقى الجالية

كندا: ارتفاع العجز التجاري إلى 2,5 مليار دولار في نوفمبر

ارتفع العجز في الميزان التجاري الكندي في تشرين الثاني (نوفمبر) الفائت إلى 2,5 مليار دولار، مدفوعاً بأقوى ارتفاع في المستوردات منذ تموز (يوليو) 2009 وفق ما أفادته وكالة الإحصاء الكندية. وكان العجز التجاري قد بلغ 1,6 مليار دولار في الشهر السابق، تشرين الأول (أكتوبر).

فقد ارتفعت قيمة المستوردات الكندية بنسبة 5,8% في تشرين الثاني (نوفمبر) لتبلغ 48,7 مليار دولار.

وفي هذا الإطار ارتفعت مستوردات كندا من المعدات الإلكترونية، لاسيما أجهزة الاتصالات كالهواتف الذكية، بنسبة 10,9% لتبلغ 2,1 مليار دولار، وهو “مستوى غير مسبوق” حسب بيانات وكالة الإحصاء الصادرة يوم الجمعة.

أما الصادرات الكندية فارتفعت قيمتها بنسبة 3,7% لتبلغ 46,2 مليار دولار. وجاء ارتفاعها مدفوعاً بصورة رئيسية بارتفاع صادرات قطاع صناعة السيارات بنسبة 14,6% وصادرات السلع الاستهلاكية، وبشكل خاص المنتجات الصيدلانية، بنسبة 7,4%.

ويقول بول فيرلي، أحد كبار خبراء الاقتصاد في “رويال بنك”، أكبر المصارف الكندية، إن بيانات الميزان التجاري شكلت مفاجأة لأن خبراء الاقتصاد كانوا يتوقعون للعجز التجاري أن يتراجع في تشرين الثاني (نوفمبر) إلى 1,1 مليار دولار، لا أن يرتفع إلى ما يفوق ضعف هذه القيمة.

(أ ف ب / سي بي سي)