زعيم حزب المحافطين يطالب بشهادة ثانية لوزيرة العدل السابقة

دعا زعيم حزب المحافظين أندرو شير رئيس الحكومة جوستان ترودو إلى رفع أمر السرية المفروض على جودي ويلسون-رايبولد وحث الليبراليين على دعوة وزيرة العدل السابقة للإدلاء بشهادتها للمرّة الثانية أمام لجنة العدالة في مجلس العموم الكندي.

ويعتقد أندرو شير أن بإمكان جودي ويلسون-رايبولد إعطاء توضيحات جديدة على ما أصبح يُعرف بقضية “أس أن سي لافالان”، خاصة حول مغادرتها لوزارة العدل.

“لقد فرض نواب المعارضة عقد اجتماع طارئ للجنة العدالة. ونريد من جودي ويلسون رايبولد أن تتفاعل مع التطورات الأخيرة في هذه الفضيحة. لقد استخدم الليبراليون في اللجنة سلطتهم لمنع الشهود الرئيسيين من الإدلاء بشهادتهم “، حسب أندرو شير.

ويرى هذا الأخير أن شهادة جودي ويلسون-رايبولد غير مكتملة وأن المعلومات المهمة لا تزال مفقودة لأنها ملزمة بامتياز المحامي عن كلّ ما حدث عندما تم نقلها من وزارة العدل إلى شؤون قدامى المحاربين.

(راديو كندا الدولي/سي بي سي)