ثقافة قبائل الميكماك رافقت رائد الفضاء الكندي دافيد سان جاك

يتابع أبناء السكّان الأصليّين باهتمام أخبار رائد الفضاء الكندي دافيد سان جاك الذي يقوم مع اثنين من رفاقه بمهمّة على متن المحطّة الفضائيّة الدوليّة.

وحمل سان جاك معه في رحلته أشياء رمزيّة من ثقافة أبناء قبيلة ميكماك وتحديدا ريشة نسر وسلّة صغيرة من القشّ من صنع يدوي.

وتقول شانا فرنسيس التي تنتمي إلى قبيلة ايسكاسوني من مقاطعة نوفا سكوشا إنّ السلّة التي صنعتها بنفسها قبل سنة هي بحجم قطعة نقود كنديّة من فئة الدولار، وأعربت عن أملها في أن يفتح هذا الأمر الأبواب أمام الشباب من  أبناء قبيلتها.وقال كريستوفر غوغو مدير برنامج ميكماك اولنوويغ Micmac Ulnooweg التربوي للسكّان الأصليّين إنّ البرنامج يسعى لتحفيز الابداع والمخيّلة لدى الشباب وردم الهوّة التي تفصلهم عن العالم الرقمي.”نودّ أن نراهم يحلمون بأن يصبحوا روّاد فضاء لأنّ ذلك يدفعهم لدراسة الرياضيّات والهندسة”: كريستوفر غوغو مدير برنامج ميكماك اولنوويغ.

وقد أطلقت قبيلة ميكماك  على رائد الفضاء دافيد سان جاك اسم “تابيت” Tapit الذي هو مرادف لدافيد في لغتها.

(راديو كندا الدولي/ راديو كندا)