رفع الحدّ الأدنى للأجور في أونتاريو ينعكس غلاءً

من الواضح أن المستهلكين في أونتاريو بدأوا يتحملون عبء رفع الحدّ الأدنى للأجور في المقاطعة مطلع هذه السنة، من 11,60 دولاراً إلى 14 دولاراً في الساعة.

وأظهرت البيانات الصادرة عن مؤسسة احصاءات كندا أن كلفة تناول الطعام في مطاعم أونتاريو ارتفعت في كانون الثاني / يناير الماضي الى حدّها الأقصى منذ عقود، وهو مؤشر واضح على أن أصحاب الأعمال يمرّرون تكاليف ارتفاع أجرة اليد العاملة الى الزبائن.

وارتفع مؤشر اسعار المواد الغذائية في مطاعم المقاطعة بنسبة 1,9 % في كانون الثاني/ يناير الماضي وهو الأعلى منذ عام 1991 وهو ما يقارب من ضعف المعدل الذي تسجله أي مقاطعة كندية اخرى وفقا للبيانات الواردة فى مؤشر اسعار المستهلك الصادر عن مؤسسة الاحصاءات الكندية.

هذا ومن المقرر أن يُرفع الحد الأدنى للأجور إلى 15 دولارا في الساعة في الأول من كانون الثاني/ يناير الماضي المقبل.

(إذاعة الشرق الأوسط في كندا بتصرّف عن موقع هافبوست الإلكتروني)