منع بيع المياه المعبأة في قناني بلاستيكية ليس أمراً سهلاً

يتباحث أعضاء المجلس البلدي لمدينة ساسكاتون اليوم في مطلب فرع ساسكاتون في “مجلس الكنديّين” (Council of Canadians) بحظر بيع المياه المعبأة في قناني بلاستيكية في الأبنية العامة.

وترى بلدية كبرى مدن مقاطعة ساسكاتشيوان في غرب كندا أن حظر بيع المياه المعبأة ليس أمراً سهلاً.

ويرى الناشط ديف غرينفيلد من فرع ساسكاتون في “مجلس الكنديّين” إن حصول المواطنين على مياه نظيفة بتكلفة معقولة هو “حق إنساني ويجب أن يتوفر في الفضاء العام”.

“هناك شركات تأخذ المياه وتقوم بتعبئتها وتبيعها بسعر أعلى بكثير مما قد يدفعه المواطن في العادة للمياه التي يحصل عليها من الصنبور”، يقول غرينفيلد، مضيفاً أن ما تقوم به شركات المياه المعبأة ينتج ذهنية مفادها أننا بحاجة للمياه المعبأة في القناني.(راديو كندا / سي بي سي / راديو كندا الدولي)