أحزاب المعارضة تطالب الحكومة بإجراء الانتخابات الفرعيّة

وجّه زعماء أحزاب المعارضة في مجلس العموم الكندي رسالة دعوا فيها رئيس الحكومة جوستان ترودو إلى تحديد موعد لإجراء انتخابات فرعيّة في ثلاث دوائر انتخابيّة شاغرة.

ووقّع الرسالة كلّ من اندرو شير زعيم حزب المحافظين الذي يشكّل المعارضة الرسميّة، وجاغميت سينغ زعيم الحزب الديمقراطي الجديد وماريو بوليو زعيم حزب الكتلة الكيبيكيّة واليزابيت ماي زعيمة حزب الخضر.”قرارك بتأخير ثلاث انتخابات فرعيّة يحرم آلاف الكنديّين من حقّهم الديمقراطي الأساسي في أن يكونوا ممثَلين في البرلمان وأن يسمعوا صوتهم فيه”: زعماء أحزاب المعارضة في مجلس العموم الكندي.
وندّد الموقّعون بقرار رئيس الحكومة الذي عيّن موعدا لإجراء انتخابات فرعيّة في دائرة واحد من أصل أربع دوائر  لملء المقاعد الشاغرة في مجلس العموم.

ويشار إلى أنّ جاغميت سينغ زعيم الحزب الديمقراطي الجديد يرغب في الترشّح عن دائرة بورنابي في مقاطعة بريتيش كولومبيا، خصوصا أنّه تعرّض للانتقاد في مجلس العموم لأنّه أصبح زعيما للحزب و لكنّه ليس بعد منتخبا لملء مقعد في المجلس.

وأمام رئيس الحكومة مهلة لتحديد موعد للانتخابات الفرعيّة في الدوائر الشاغرة، التي تختلف مواعيدها من دائرة إلى أخرى.

هذا وقد اتّهم ماكسيم برنييه زعيم حزب الشعب في كندا زعيم المحافظين اندرو شير بإخفاء الرسالة التي وقّعتها أحزاب المعارضة عنه لقطع الطريق أمام مشاركة حزبه الجديد في الانتخابات الفرعيّة كما قال برنييه.

ويشار في هذا السياق إلى أنّ برنييه أسّس حزبه في أيلول سبتمبر الفائت بعد انشقاقه عن حزب المحافظين.

(راديو كندا الدولي/ راديو كندا)