ارتفاع نسبة الأطفال بين مستخدمي بنوك الغذاء الكنديّة

يشكّل الأطفال 35 بالمئة من مجموع مستخدمي بنوك الغذاء الكنديّة حسب التقرير السنوي الصادر عن هذه المؤسّسة.

ومن بين مليون ومئة ألف زيارة شهريّة لبنوك الغذاء، شكّل الأطفال  نسبة الثلث من بين المستخدمين في حين أنّهم يشكّلون 20 بالمئة من مجموع السكّان حسب آخر إحصاء رسمي أجرته وكالة الاحصاء الكنديّة عام 2016.

وأشارت سيلفي بيلتييه مديرة الاتّصالات في بنوك الغذاء الكنديّة إلى أنّ عدد مستخدمي بنوك الغذاء ارتفع خلال السنوات العشر الأخيرة، وآن الأوان لأن تتّخذ الحكومة الفدراليّة إجراءات لتحسين الوضع كما قالت.

“من بين الأشياء التي نطلبها، أن تقدّم الحكومة الدعم للأشخاص الذين لديهم أطفال وأن تقدّم خدمات حضانة بأسعار معقولة، ما من شأنه أن يسمح للناس بالعمل وتطوير مهاراتهم للخروج من الفقر” كما قالت مديرة الاتّصالات في بنوك الغذاء الكنديّة سيلفي بيلتييه.

ويشار إلى أنّ نصف مستخدمي بنوك الغذاء يستفيدون من المساعدة الاجتماعيّة الماليّة التي تقدّمها الحكومة للمعوزين وذوي الدخل المحدود، ومن إجراءات الدعم للمعاقين.

ولكنّ العديد من الأشخاص الذين يعملون يستخدمون أيضا بنوك الغذاء حسب قول المؤسّسة التي تضمّ شبكة من عشر جمعيّات محليّة في المقاطعات الكنديّة فضلا عن 500 بنك غذاء تابعة لها وموزّعة في مختلف أنحاء البلاد.

وتتساوى نسبة المستخدمين من العائلات ذات المعيل الواحد والعائلات المؤلّفة من والدين، وتشكّل كل فئة 19 بالمئة من المستخدمين شهريّا.

وترتفع نسبة المستخدمين في مقاطعات اونتاريو وكيبيك وبريتيش كولومبيا التي تحلّ في المرتبات الثلاث الأولى من حيث عدد السكّان.

(راديو كندا الدولي/ راديو كندا)