انتخابات فرعية فدرالية في ثلاث دوائر في 25 شباط (فبراير)

أعلن اليوم رئيس الحكومة الفدرالية جوستان ترودو عن إجراء انتخابات فرعية في ثلاث دوائر في 25 شباط (فبراير) المقبل، أي قبل ثمانية أشهر من موعد الانتخابات العامة.

والدوائر الثلاث هي “أوترُمون” (Outremont) في مونتريال، كبرى مدن مقاطعة كيبيك، و”يورك – سيمكو” (York – Simcoe) في مقاطعة أونتاريو، و”بورنابي ساوث” (Burnaby South) في مقاطعة بريتيش كولومبيا.

وكان الإعلان عن إجراء هذه الانتخابات الفرعية مرتقباً منذ فترة طويلة، وهي تمثل فرصة لزعيم الحزب الديمقراطي الجديد جاغميت سينغ ليترشح بهدف الحصول على مقعد لنفسه في مجلس العموم.

فسينغ الذي انتُخب زعيماً للحزب الديمقراطي الجديد في الأول من تشرين الأول (أكتوبر) 2017 هو الوحيد بين زعماء الأحزاب الخمسة الممثلة في مجلس العموم الذي ليس عضواً في المجلس.

فعندما ترشح سينغ لزعامة الحزب اليساري التوجه كان عضواً في الجمعية التشريعية لأونتاريو، كبرى مقاطعات كندا من حيث عدد السكان وحجم الاقتصاد، ونائبَ زعيم الحزب الديمقراطي الجديد لأونتاريو (Ontario New Democratic Party).

ويرغب سينغ بالترشح في دائرة “بورنابي ساوث” التي شغر مقعدها مع استقالة نائبها كينيدي ستيوارت، المنتمي للحزب الديمقراطي الجديد أيضاً، في 14 أيلول (سبتمبر) الماضي بهدف الترشح لرئاسة بلدية فانكوفر، كبرى مدن بريتيش كولومبيا. وانتُخِب ستيوارت عمدةً لهذه المدينة الواقعة على ساحل المحيط الهادي.

ويطالب سينغ ترودو منذ عدة أشهر بإطلاق انتخابات فرعية لملء المقاعد الشاغرة في المجلس، واتهمه عدة مرات بالمماطلة في إطلاقها.

ودائرة “أوترُمون” كانت هي أيضاً ممثلةً في مجلس العموم من قبل الحزب الديمقراطي الجديد. فنائبها كان الزعيم السابق للحزب توماس مولكير، وهو فاز بمقعدها أربع مرات متتالية بعد أن كانت أحد حصون الحزب الليبرالي الكندي، وكانت المرة الأولى عام 2007 في انتخابات فرعية وكان الراحل جاك لايتون زعيماً للديمقراطيين الجدد آنذاك.

واعتزل مولكير العمل السياسي في حزيران (يونيو) الماضي من أجل الانصراف للتعليم في جامعة مونتريال.

أما دائرة “يورك – سيمكو” فشغر مقعدها مع اعتزال نائبها بيتر فان لون العمل السياسي في أيلول (سبتمبر) الماضي. وكان فان لون يمثّل الدائرة تحت راية حزب المحافظين الذي يشكل المعارضة الرسمية في مجلس العموم الحالي.

(راديو كندا / وكالة الصحافة الكندية / راديو كندا الدولي)