التغيّر المناخي: تقرير مقلق لمجموعة الخبراء الدوليّين

أصدرت مجموعة الخبراء الحكوميّين حول التغيّر المناخي تقريرها بشأن التغيّر المناخي في أعقاب اجتماع عقدته في انشيون في كوريا الجنوبيّة.

ودعا التقرير قادة العالم إلى اتّخاذ إجراءات سريعة وعميقة إن أراد الجميع حصر ارتفاع حرارة الأرض بدرجة ونصف  مئويّة ، محذّرا من تداعيات خطيرة  وغير مسبوقة على مختلف أوجه الحياة في حال تجاوز هذا المستوى.

واستعرض العلماء الدوليّون في تقريرهم الذي يقع في 728 صفحة، كلّ التفاصيل التي تفيد بأنّ الطقس والصحّة والأنظمة البيئيّة ستكون في حالة أفضل في حال نجح قادة العالم في الحدّ بشكل من الأشكال، من الاحترار الذي يتسبّب به الانسان بنصف درجة مئويّة اعتبارا من الآن، مقارنة بمستوى المرحلة ما قبل الصناعيّة، بدل الدرجة مئويّة واحدة المتّفق عليها عالميّا.

واستند 91 عالما أعدّوا التقرير إلى 6 آلاف دراسة وأكّدوا على أهميّة حصر الاحترار بدرجة ونصف، مؤكّدين على ضرورة خفض انبعاثات ثاني اوكسيد الكربون بنسبة 45 بالمئة بحلول عام 2030 والوصول إلى حياد الكربون عام 2050 كما ورد في التقرير الصادر عن هذه الهيئة  الحكوميّة الدوليّة للتغيّر المناخي.

وفي حال اكتفت الدول بالالتزام بتعهّداتها التي قطعتها خلال مؤتمر باريس للمناخ عام 2015، فإنّ الحرارة سترتفع 3 درجات مع حلول نهاية القرن الحالي حسب التقرير.

(راديو كندا الدولي/سي بي سي/ راديو كندا)