الصين تصدر عقوبة الاعدام بحقّ مواطن كندي

أصدرت محكمة صينيّة حكما بالإعدام بحقّ الكندي روبرت لويد شيلينبرغ (36 عاما) بعد إدانته بتهمة تهريب المخدّرات.

واعتبر الادعاء أنّ الحكم السابق الذي  صدر نهاية كانون الأوّل ديسمبر الفائت والذي قضى بسجن شيلينبرغ  لمدّة 15 عاما كان متساهلا.

ويأتي حكم الاعدام وسط حالة من التوتّر تسود العلاقات بين كندا والصين منذ أن اعتقلت السلطات الكنديّة مينغ وانتشو المديرة الماليّة لعملاق الاتّصالات الصيني هواوي بناء على طلب من الولايات المتّحدة.

وقد اعتقلت الصين  في العاشر من كانون الأوّل الفائت الكنديّين مايكل سبافور ومايكل كوفريغ بتهمة القيام بأنشطة تهدّد الأمن القومي في قضايا منفصلة حسب السلطات الصينيّة.

وبإمكان روبرت لويد  شيلينبرغ أن يستأنف الحكم الصادر عن المحكمة العليا في اقليم لياونينغ في غضون 10 أيّام من استلام الحكم كما أفادت المحكمة في بيان، وأضافت بأنّ الكندي كان ضالعا في جرائم دوليّة مع عصابات متورّطة في تهريب المخدّرات.

ويشار إلى أنّ السلطات الصينيّة اعتقلت شيليتبرغ عام 2014 أي قبل أن تعتقل الكنديّين مايكل سبافور ومايكل كوفريغ.

وقد استأنف شيلينبرغ الحكم الصادر بحقّه، ممّا استدعى إعادة محاكمته، واعتبرت محكمة الاستئناف أنّ “الحكم الخفيف” الذي قضى بسجنه 15 عاما كان “غير مناسب بشكل واضح”.

(راديو كندا الدولي/ سي بي سي/ هيئة الاذاعة الكنديّة)