أسبوع تراجع لبورصة تورونتو وارتفاع للدولار الكندي

أغلق المؤشر الرئيسي في بورصة تورونتو الأسبوع اليوم على 15207,41 نقطة، متراجعاً 148,64 نقطة عن مستوى إغلاقه أمس و159,88 نقطة عن مستوى إغلاقه الأسبوع الفائت، متراجعاً بالتالي بنسبة 1,04% هذا الأسبوع بعد ارتفاعه بنسبة 0,94% الأسبوع الفائت.

وجاء تراجع المؤشر المركب لبورصة تورونتو اليوم مدفوعاً بتراجع أسهم المعادن الأساسية والطاقة في ظل الإجراءات التجارية المتبادَلة بين الولايات المتحدة والصين. وفي الولايات المتحدة سجلت الأسواق المالية تراجعاً أكبر من الذي عرفته بورصة تورونتو.

أما الدولار الكندي فأغلق الأسبوع اليوم على سعر تداوُل بلغ معدّله 78,35 سنتاً أميركياً، مرتفعاً 0,08 سنت أميركي عن معدل سعر إغلاقه أمس و0,79 سنت أميركي عن معدل سعر إغلاقه الأسبوع الفائت، مرتفعاً بالتالي بنسبة 1,02% هذا الأسبوع بعد تراجعه بنسبة 0,28% الأسبوع الفائت.

وأغلق الدولار الكندي على ارتفاع، وإن كان طفيفاً، بالرغم من تراجع أسعار النفط الخام، إذ ساهمت في دفعه نحو الأعلى بيانات سوق العمل الكندية الصادرة اليوم والتي أظهرت أن معدل البطالة ظل ثابتاً على 5,8%، أدنى مستوى تاريخي له.

وفي سوق نيويورك أغلق اليوم سعر برميل نفط غرب تكساس الوسيط (West Texas Intermediate) المرجعي الأميركي تسليم أيار (مايو) المقبل على 62,06 دولاراً أميركياً، متراجعاً 1,48 دولار أميركي عن سعر إغلاقه أمس و2,88 دولار أميركي عن سعر إغلاقه الأسبوع الفائت، متراجعاً بالتالي بنسبة 4,43% هذا الأسبوع بعد تراجعه بنسبة 1,43% الأسبوع الفائت.

(وكالة الصحافة الكندية / راديو كندا الدولي)