محكمة كندية تعاقب رجلا من أنصار “زوجات بلا حدود”

أصدرت المحكمة العليا بمقاطعة كولومبيا البريطانية في كندا حكما بالإقامة الجبرية لمدة 6 أشهر على الكندي متعدد الزوجات وينستن بليكمور.

وكتبت صحيفة “دايلي ميل” أن بليكمور (61 عاما) استطاع الإفلات من عقوبة السجن بعد أن ثبت للمحكمة في يوليو عام 2017 بأن لديه 24 زوجة. أما صهره جيمس أولر (53 عاما) فثبت للمحكمة أن لديه 5 زوجات، وحكمت عليه بالإقامة الجبرية لمدة 3 أشهر.

وقالت القاضية شيري اين دونيغين إن كلا الرجلين مجتهدان ويلتزمان بالقانون في المجالات الأخرى، مضيفة أنه لم يكن بإمكانها العفو عنهما، لأن أعمار بعض زوجاتهما تجاوزت 15 عاما فقط لحظة الزواج.

وأضافت: “أكد وينستن بليكمور بأن أي عقوبة لن تغير معتقداته الدينية، وأنه غير نادم وليس في نيته إعلان ندمه على ما فعل.

كما أفادت الصحيفة بأن بليكمور له 149 طفلا.

هذا وكان الرجلان في الماضي أسقفين في إحدى الكنائس المورمونية. ويعيش بليكمور وأولر في “جماعة باونتفيل” التي تم تأسيسها عام 1946 وهي تضم اليوم 1.5 ألف شخص من أنصار تعدد الزوجات بلا حدود.

المصدر: Lenta.ru