ارتفاع إنتاج كندا من النفط إلى 5,6 ملايين برميل يومياً عام 35

تتوقع “الجمعية الكندية لمنتجي النفط” (Canadian Association of Petroleum Producers) أن يرتفع إنتاج كندا من النفط الخام بـ1,4 مليون برميل يومياً بحلول عام 2035 ليبلغ 5,6 ملايين برميل يومياً.

وتعزو الجمعية هذا الارتفاع بصورة رئيسية إلى الارتفاع المتوقع في إنتاج النفط من الرمال الزفتية من 2,65 مليون برميل يومياً عام 2017 إلى 4,2 ملايين برميل يومياً عام 2035، أي بزيادة نسبتها 58%.

أما إنتاج النفط التقليدي، غير المستخرج من الرمال الزفتية، في الغرب الكندي فسيحافظ على استقراره على 1,3 مليون برميل يومياً بحلول عام 2035.

وفي الشرق الكندي من المتوقع أن يرتفع إنتاج النفط التقليدي في المحيط الأطلسي قبالة سواحل مقاطعة نيوفاوندلاند ولابرادور إلى 295 ألف برميل يومياً بحلول عام 2025 ليتراجع إلى 70 ألف برميل يومياً بحلول عام 2035 بسبب نضوب الآبار تدريجياً.

وتقول “الجمعية الكندية لمنتجي النفط” إن إنتاج كندا من النفط عام 2017 تخطى قدراتها المتوفرة على نقله، وبالتالي تعيد الجمعية التأكيد على وجود “حاجة ماسة” لتوسيع شبكة أنابيب النفط، ما يتيح لكندا أن توصل نفطها إلى أسواق جديدة وأن تبقى منتِجاً عالمياً يملك ميزة تنافسية.

(وكالة الصحافة الكندية / راديو كندا الدولي)