كندا: ارتفاع مبيعات الجملة بـ1,2% في أيار (مايو)

ارتفعت القيمة الإجمالية لمبيعات الجملة في كندا بنسبة 1,2% في أيار (مايو) الفائت لتبلغ 63,7 مليار دولار حسبما أفادت اليوم وكالة الإحصاء الكندية.

وارتفعت مبيعات الجملة في أربعةٍ من القطاعات السبعة الرئيسية التي ترصدها وكالة الإحصاء والتي تمثل نحواً من 50% من إجمالي هذه المبيعات.

وساهمت في ارتفاع مبيعات الجملة قطاعات مواد البناء ومستلزماته والمنتجات الزراعية والمنتجات المختلفة.

فقد ارتفعت مبيعات مواد البناء ومستلزماته بنسبة 5,0% في أيار (مايو) لتبلغ قيمتها 9,7 مليارات دولار، أعلى مستوى لها منذ تموز (يوليو) 2017. وهذا ثالث ارتفاع شهري لها على التوالي.

وارتفعت مبيعات المنتجات الزراعية في أيار (مايو) بعد تراجعها في نيسان (أبريل). وبلغت نسبة ارتفاعها 25,5% لتبلغ قيمتها 859 مليون دولار.

أما قطاع السيارات وقطعها، أحد أكبر القطاعات الرئيسية، فتراجعت مبيعاته بنسبة 2,5% لتبلغ 11,1 مليار دولار، أدنى مستوى لها منذ كانون الأول (ديسمبر) 2016.

وعلى صعيد المقاطعات العشر ارتفعت مبيعات الجملة في أيار (مايو) في ثمانٍ منها. ومثلت المبيعات في هذه المقاطعات 49% من إجمالي المبيعات في كندا.

وسُجل الارتفاع الأعلى في قيمة مبيعات الجملة في ألبرتا، أغنى المقاطعات بالنفط، وبلغت نسبته 6,7%، لتبلغ معه قيمة المبيعات 7,3 مليارات دولار. وهذا الارتفاع كان أكثر من كافٍ للتعويض عن التراجع في مبيعات أونتاريو، كبرى مقاطعات كندا ومحركها الاقتصادي، التي تراجعت بنسبة 0,9% لتبلغ 32,1 مليار دولار.

(وكالة الصحافة الكندية / راديو كندا الدولي)