كندا: عدد مستهلكي الماريجوانا لم يتأثر بقانون تشريع بيعها

تفيد بيانات صادرة اليوم عن وكالة الإحصاء الكندية أن عدد مستهلكي الماريجوانا (القنّب الهندي) في كندا لم يتأثر بقانون تشريع بيع هذا المخدّر.

فقد أعلن 4,6 ملايين كندي بلغوا سن الخامسة عشرة وما فوق أنهم استهلكوا الماريجوانا في الربع الأخير من عام 2018. وهذا هو العدد نفسه لمستهلكي الماريجوانا في الربع الثالث من العام المذكور.

ويشكل هؤلاء 15% من إجمالي سكان كندا الذين بلغوا سن الخامسة عشرة وما فوق. ومن المتوقع أن تبقى هذه النسبة ثابتة خلال عام 2019، فيما يقول كندي من أصل خمسة إنه يتوقع استهلاك الماريجوانا في الأشهر الثلاثة المقبلة.

ويستهلك الرجال الماريجوانا أكثر من النساء، وبنسبة 19% منهم مقابل 11% منهن.

والأشخاص المنتمون للفئة العمرية 18 – 24 سنة هم الأكثر استهلاكاً للماريجوانا، إذ يستهلكها في أوساطهم شخص من أصل ثلاثة. أما معدل عمر المستهلك من كافة الفئات العمرية فهو 38 سنة.

ويقول 20% من مستهلكي الماريجوانا لأغراض ترفيهية إنهم يستهلكونها كل يوم تقريباً.

وأقر 42% من مستهلكي الماريجوانا لأغراض ترفيهية أنهم اشتروها من السوق السوداء، أي من بائعين غير شرعيين

وعلى صعيد مقاطعات كندا العشر يُعتبر سكان نوفا سكوشا الواقعة على ساحل الأطلسي الأكثر استهلاكاً للماريجوانا، إذ يهواها 21,6% منهم.

أما المرتبة الأخيرة بين المقاطعات فمن نصيب كيبيك حيث يشكل مستهلكو الماريجوانا 13,6% من السكان.

يذكر أن بيع الماريجوانا لأغراض ترفيهية أصبح مشروعاً في كندا بموجب قانون أصدرته حكومة جوستان ترودو الليبرالية في أوتاوا ودخل حيز التنفيذ في 17 تشرين الأول (أكتوبر) الفائت.

(وكالة الصحافة الكندية / راديو كندا الدولي)