كندا: إفراط في وصفات المضادّات الحيويّة؟

يصف الأطبّاء في كندا المضادّات الحيويّة بوتيرة أعلى من الدول التي لديها نظام صحّي مماثل للنظام الكندي حسبما أفاد به المعهد الكندي للمعلومات حول الصحّة.

ففي العام 2015، أعطى الأطبّاء 25 مليون وصفة طبيّة للمضادّات الحيويّة أي بمعدّل وصفة تقريبا لكلّ كنديّ بين العشرين والتاسعة والستين من العمر.

وفي العام نفسه، تناول  كلّ 21 من أصل 1000 كندي مضادّات حيويّة يوميّا، اي ما يعادل ضعف العدد في هولندا.

وتتقدّم كندا أيضا على هذا الصعيد على كلّ من السويد والنروج والمانيا وبريطانيا.

وجمع المعهد الكندي للمعلومات حول الصحّة معطياته من خلال أداة تفاعليّة حول المقارنات الدوليّة في منظّمة التعاون والتنمية الدوليّة.

ويتحدّث المعهد عن إفراط في استخدام المضادّات الحيويّة وسوء استخدامها.

ويشير إلى أنّ عدد وصفات المضادّات الحيويّة في كندا يفوق بنسبة 33 بالمئة المعدّل في باقي دول منظّمة التعاون والتنمية الدوليّة.

وتحذّر منظّمة الصحّة العالميّة من أنّ مقاومة المضادّات الحيويّة المستخدمة لعلاج بعض الأمراض المعدية تشكّل الخطر الأكبر على الصحّة.

وتهدف حملة “الاختيار بتأن” Choisir avec soin إلى مساعدة مهنيّي الصحّة على تحديد الظروف التي ينبغي  خلالها وصف المضادّات الحيويّة أم لا.

(راديو كندا الدولي/ راديو كندا)

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف