تورنتو: مجالس المدارس الكاثوليكية لا يلتزم بقوانين توصيل الطلبة بالحافلات

Hadeel Belbaisi
تورنتو- يبدو أن مجلس مدرسة مقاطعة تورونتو الكاثوليكية يقومُ بخدمة التوصيل بالحافلات الى الالاف من الطلبة غير المؤهلين لها،الأمر الذي يكلفُ اكثر من مليون دولار سنوياً ويساهم فى تأخر خدمة الحافلات المدرسية وفقاً لتقرير نشر للمناقشة اليوم الخميس.

علماً انه ووفقاً الى  سياسة TCDSB  يُسمح للأطفال الذين يعيشون على بعد أكثر من 1,500 متر فقط من مدرستهم استخدام الحافلات.

بيد ان التقرير يقول إن اكثر من 7 الاف طالب يعيشون اقرب من المسافة المحددة ومع ذلك يستخدمون الحافلة المدرسية كل يوم بالذهاب والاياب.

 علماً ان هذا الرقم يمثلُ أكثر من 25 ضعف عدد ما يسمى بالطلاب غير المؤهلين لاستخدام حافلات المدارس التابعة الى مجلس مدينة تورونتو .

وعليه اكدت المسؤولة عن سياسة TCDSB  “جو آن ديفيس”Jo_Ann_Davis لهيئة الاذاعة الكندية انه إذا كان هناك  العديد من الطلاب الذين يتم نقلهم بالحافلات وهم غير مؤهلين ،فهذا يعني ان السياسة المتبعة باتت بحاجة الى تغيير او على الاقل التأكيد ان كان هناك اي وسيلة اخرى لهؤلاء الطلاب يمكنهم الاعتماد عليها في تنقلاتهم من والى المدرسة.

وقالت ديفيس،وهي أيضاً ممثلة المجلس  الذي يقدمُ خدمة الحافلات المدرسية إن المجلس يحاولُ المساعدة من خلال التشجيع على المشي،والعمل مع المدينة لتوسيع الممرات المخصصة للدراجات حتى يتمكن الطلاب من ركوب الدراجات في تنقلاتهم إلى المدرسة.

علماً ان  التقرير أوضح أن أحد الأسباب التي جعلت مجلس الإدارة ينقلُ الطلاب غير المؤهلين إلى المدرسة،هو قلق بعض الآباء والأمهات من أن المشي إلى المدرسة ليس بالأمان ،وهو مصدر قلق قالت ديفيس إنها تأخذه على محمل الجد.

علماً ان نقل  الطلبة غير المؤهلين بالحافلات يكلف مبلغاً قدره 1,1 مليون دولار سنوياً،وفقاً لتقرير منفصل أعده موظفو المجلس في أواخر العام الماضي.

لكن التقرير نفسه حذّر من أن إرغام هؤلاء الطلاب على إيجاد طرق أخرى للوصول إلى المدرسة قد يغري الآباء لإرسال أطفالهم إلى مدارس مجلس مقاطعة تورونتو القريبة منهم.

(المصدر: اذاعة الشرق الاوسط في كندا عن القسم الانجليزي لهيئة الاذاعة الكندية)