تشريع الماريهوانا اعتبارا من مطلع يوليو تموز 2018

من المتوقع أن تعلن الحكومة الفدرالية برئاسة جوستان ترودو الشهر المقبل عن قانون يتم بموجبه تشريع الماريهوانا اعتبارا من مطلع شهر يوليو تموز 2018

ويعتمد القانون بقوة على توصيات فريق عمل ترأسته وزيرة العدل الليبرالية السابقة آن مكليلان التي كانت مكلفة من قبل الحكومة الفدرالية بدراسة هذا الملف.

وتم عرض خطة تنفيذ القانون على نواب الحزب الليبرالي الحاكم من قبل بيل بلير السكرتير البرلماني لوزير الأمن العام رالف غوديل في إطار اجتماع لنواب الحزب عقد في العاصمة الكندية أوتاوا نهاية الأسبوع.

يشار إلى أن بيل بلير الذي كان يشغل سابقا منصب قائد شرطة تورنتو كان على رأس الملف تنفيذا لتكليف من الحكومة.

وتكلف الحكومة الفدرالية بمسؤولية ضمان أن تكون المواد المستخدمة دون خطر صحة الإنسان كما تكلف حكومة أوتاوا بمنح إجازات للمنتجين.

غير أن مشروع القانون يلحظ في الوقت نفسه أن تعطى حكومات المقاطعات الحق في تقرير كيفية توزيع الماريهوانا وبيعها.

كما يمكن لهذه الحكومات تحديد سعر البيع.

ومن المتوقع أن تحدد الحكومة الفدرالية سن الاستهلاك بثمانية عشر عاما كحد أدنى كما تستطيع حكومات المقاطعات تعديل حدود السن.

(هيئة الإذاعة الكندية/راديو كندا الدولي)